محطة كاسيك مصر- Caasic Egypt Broadcast

CAASIC Advanced Arabic Language Materials

– قراءة 1

رسالة مقدمة من أ. نبيل زكي إلى المجلس الإكليريكي لطلب الانفصال و نصُّها كالتالي:

نيافة الأنبا بولا أسقف طنطا و رئيس المجلس الإكليريكي
تحية طيبة و بعد،
اسمي نبيل زكي ميخائيل و أعمل مدرِّس مساعد بكلية التجارة جامعة القاهرة و زوجتي هي السيدة نيـﭭين بولس عوض و هي حاصلة على بكالريوس الإعلام . اتفقت مع زوجتي على عدم التفكير في العمل حتى تتفرّغ للبيت. رزقنا بطفلتنا الوحيدة “مادلين” و كنا نعيش حياة أسرية سعيدة ، و في يوم و بعد الاحتفال بعيد ميلاد بنتنا التاسع ، ناقشتني زوجتي في موضوع عملها في الصحافة. و بعد مناقشة طويلة و ساخنة تنازلت و وافقت على طلبها لكن بشروط واضحة أهمها ألا يتأثر البيت إطلاقـًا بعملها. و بالفعل التحقت زوجتي بمجلة “الحقيقة” و بدأت عملها كصحفية و بدأت المشاكل…
ترقَّت زوجتي في العمل بسرعة هائلة بسبب تفانيها في العمل فقد كانت تمضي ساعات طويلة في مكتبها تحضِّر للقاءتها بالسادة المسئولين. أهملت زوجتي المنزل تمامًا ، و حصلت مادلين على مجموع 60 % في سنة رابعة ابتدائي و اضطررت أن أذهب إلى المدرسة مرتين لأنه قد تم استدعائي من قبل الأدارة لمناقشة وضع ابنتي الدراسي و الأخلاقي حيث كثُرت الشكاوي من مدرِّسيها. أما بالنسبة لعملي فكنت أذهب إلى المحاضرات متأخرًا أكثر من مرة بسبب الأهمال الشديد الذي طال منزلنا. فقد كانت زوجتي هي مديرة المنزل طوال السنوات الأولى من زواجنا ، فكانت تقوم بكل الأعمال المنزلية من تنظيف الشقة و توضيب الهدوم و مساعدة مادلين في الدراسة و تنظيم مواعيدي و حياتي كلها. كانت زوجة و أم و مديرة المنزل!
وفي يوم من الأيام، نصحتها زميلة لها في المجلة بالاستعانة بشغالة و بالفعل وجدنا شغالة متعلِّمة ” نبيلة “. الشهادة للحق ، استطاعت نبيلة سد الفراغ الذي نتج عن عمل زوجتي و إهمالها الشديد في البيت حتى اضطرَّت مادلين الاستعانة بها (نبيلة) للقيام بدور الأم لحضور حفلة عيد الأم في المدرسة حيث كانت زوجتي وقتها تسجِّل لقاء هام مع وزيرة الشئون الاجتماعية لتغطية الاحتفال بــ ” عيد الأم ”

النشاط : قوموا بعمل سكتش لجلسة مناقشة رسالة أ. نبيل (الأدوار: نبيل ، نيـﭭين ، مادلين ، نبيلة ، الأنبا بولا و أعضاء من اللجنة ، بعض الأقارب)

جزء من الوصية التي تقال للزوجة في صلاة الأكليل:

أنتِ أيتها الابنة المباركة —– . قد سمعتى ما اوصى به زوجك فيجب عليكى أن تكرميه وتهابيه ولا تخالفي رأيه . بل زيدي فى طاعته. وهو المسئول عنكي بعد والديكي . فيجب عليكي أن تقابليه بالبشاشة والترحاب . ولا تضجرى فى وجهه ولا تضيعى شيئا من حقوقه عليكي. وتتقى الله فى سائر أمورك معه. لان الله تعالى أوصاكي بالخضوع له وأمرك بطاعته. فكونى معه كما كانت أمنا سارة مطيعة لأبينا أبراهيم وكانت تخاطبه يا سيدى. فنظر الله إلى طاعتها له وباركها .فإذا سمعتى ما أوصيناكى أخذ الرب بيدكي ووسّع فى رزقك وحلت البركات فى منزلك . أمين

مناقشات :
1- إيه رأيكو ؟ هل الدين بالطريقة دي بيقلل من قيمة المرأة ؟
2- هل فيه نصوص مشابهة في الديانات أو الثقافات الأخرى أو في الكتب اللي بتخاطب الزوجة ؟
3- هل فيه وصايا للزوج كمان ؟ اِسالوا المصريين !
4- اسألوا مصريين : إيه دور الزوج و إيه دور الزوجة (جوّه البيت و برّه البيت)

———————————————————————————

 

Advertisements

No comments yet»

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: